فنان ياباني يبعث الحياة في مشاهد طريفة من “توم وجيري”

مسلسل الرسوم المتحركة الأشهر ربما في العالم العربي “توم وجيري” يتبع في حلقاته محاولات القط “توم” الإمساك بالفأر “جيري”، والفوضى والدمار الذي يصاحب هذه المحاولات.

نادراً ما ينجح توم في اصطياد جيري، وغالباً ما يعود سبب ذلك إلى ذكاء جيري وقدراته في التحرك والمكر وحظه الوافر.

لكن غالباً ما يعاني البطلان توم وجيري من عملية الملاحقة. على سبيل المثال، يتعرض توم في إحدى الحلقات إلى كسر برأسه بعد أن أعادت مقلاة تشكيل رأسه ليصبح مدوراً مثلها.

 View image on TwitterView image on Twitter

لكن ما يسبب الألم لجيري هو تفوق الفأر جيري عليه. هذه المشاهد الخالدة في المسلسل كانت مصدر إلهام الفنان الياباني تاكو إينوه، الذي حول هذه المشاهد الطريفة إلى منحوتات صغيرة. ونشر الفنان في حسابه على “تويتر” بعضاً من تلك المجسمات، بحسب دويتش فيليه.

View image on TwitterView image on TwitterView image on Twitter

يذكر أن مسلسل “توم وجيري” من تأليف ويليام هانا وجوزيف بابيرا، وبدأ إنتاجه عام 1940. صمم المؤلفان 114 حلقة لغاية عام 1958. وبعد النجاح الكبير للمسلسل وحصوله على سبع جوائز أوسكار لأفلام الرسوم المتحركة القصيرة، تطورت قصة المسلسل إلى أفلام سينمائية وعروض كوميدية بالإضافة إلى أفلام الرسوم المتحركة.

View image on Twitter

زر الذهاب إلى الأعلى