طيران الإمارات يطلق جوازات سفر رقمية لضمان الامتثال للمعايير المتعلقة بالفيروس

تأثرت الصناعات في جميع أنحاء العالم بشكل مختلف من توابع القيود المفاجئة على الحركة والنشاط الاقتصادي الناجم عن الوباء. من ناحية، شهدت التجارة الإلكترونية والخدمات عبر الإنترنت ارتفاعًا في الطلب من المستهلكين المغلقين في الداخل، في حين تضررت الأعمال المتعلقة بالضيافة والسياحة والسفر بخسائر فادحة.

حتى في الوقت الذي تعاني فيه معظم أنحاء العالم من موجة جديدة من الإصابات والقيود، تمكنت الإمارات من فتح الأبواب للشركات والمسافرين، باستخدام الأدوات الرقمية في الرعاية الصحية والخدمات العامة. كما تتنقل أكبر شركة طيران في الإمارات وهي طيران الإمارات في أجواء ما بعد الوباء بجوازات سفر رقمية تسمح للناس بإطلاع شركات الطيران على نتائج اختبارات فيروس كورونا والتطعيمات.

ستظهر معلومات حول متطلبات البيانات وقواعد السفر في وجهة معينة على تطبيق الهاتف المحمول. سيحصل الراكب أيضًا على موقع مختبرات الاختبار بالقرب منه، والتي تلبي المعايير المحددة من قبل السلطات في البلد الذي يسافر إليه.

سيتم إرسال تقارير الاختبار بشكل آمن إلى المستخدم وبعد ذلك سيقوم السجل العالمي بجمعها من خلال التطبيق وتحديث السلطات في الوجهة لتسهيل عملية التحقق من عدم الرتوش للراكب.

تم تقديم البطاقة الافتراضية من قبل هيئة الطيران العالمية IATA، لمساعدة المسافرين على الامتثال لمجموعات مختلفة من لوائح السفر في وجهات مختلفة. بصرف النظر عن تسهيل السفر الآمن، سيعيد التطبيق أيضًا الثقة بين المسافرين لجذبهم مرة أخرى نحو قطاع السفر المتعثر.

يخطط الاتحاد لإصدار شهادات صحية للضيوف قبل السفر، وقد تمهد هذه الخطوة الطريق للترقيات المستقبلية لتحقيق هذا الهدف. كما قامت طيران الإمارات بنشر تقنيات تشمل تسجيل الوصول الذاتي وأكشاك تسليم الحقائب لخلق تجربة لاتلامسية في المطار لركابها.

تكبدت كل من طيران الاتحاد وطيران الإمارات خسائر فادحة بسبب انخفاض بنسبة 99٪ و95٪ في حركة الركاب على التوالي خلال الوباء.

تمكنت شركات الطيران التي تلقتها من البقاء واقفة على قدميها بمظلات الإنقاذ التي تبلغ قيمتها المليارات من النظام الإماراتي، وتستخدم الآن أدوات تقنية لدفع تعافيها.

ستطلق شركات الطيران جوازات سفر رقمية لعدد محدود من الرحلات الجوية، وستنطلق نحو بدء التشغيل الكامل بعد مراقبة نجاح المشروع.

زر الذهاب إلى الأعلى