إنتشار سريع لبرامج FluBot الضارة على منصة الأندوريد يهدد بإختراق كلمات المرور

يواجه مستخدمي هواتف وأجهزة الأندوريد مشكلة في إنتشار البرمجيات الضارة FluBot التي تؤدي إلى إختراق جهات الإتصال لدى المستخدم ومن ثم إختراق كلمات المرور الخاصة بالمستخدمين.

أكدت عملاق البحث خلال الفترة الماضية على كفاءة نظام التعلم الآلي في دعم وحماية المستخدمين في متجر جوجل بلاي بمعايير أعلى، إلا أن معايير جوجل للحماية لم تتضمن التطبيقات التي يتم تثبيتها من قبل المستخدمين على أجهزة الأندوريد عبر مصادر أخرى خارج جوجل بلاي.

واليوم يواجه مستخدمي أجهزة الأندوريد مشكلة الإنتشار السريع لأحدث البرامج الضارة التي تعرف ب”FluBot”، حيث يحاكي الإنتشار السريع لهذه البرمجيات الضارة هجمات الفيروسات، حيث تعمل البرمجيات الضارة على إختراق الأجهزة وسرقة كلمات المرور.

ويرتكز عمل البرمجيات الضارة على أسلوب قديم لا يتضمن أي تعقيد، حيث يتلقى المستخدم رسالة نصية زائفة من DHL أو Amazon، على أن تتضمن الرسالة رابط لتتبع مسار الحزمة المرسلة للمستخدم، ومن ثم يتم تحميل ملف Android APK عند النقر على الرابط الذي ينتقل بالمستخدم لصفحة على الإنترنت.

من جانب أخر لا يتيح نظام الأندوريد غالباً تثبيت التطبيقات من مصادر خارجية دون التحقق من المصدر إفتراصياً، إلا أن الموقع يوجه المستخدم لتخطي هذه الإجراءات إلى أن تتم عملية التثبيت، ومن ثم يتم سرقة كلمات المرور الخاصة بالمستخدم، وبيانات المستخدم في المصارف على شبكة الإنترنت، من بين معلومات أخرى سرية على الهاتف.

كما تعمل برمجيات FluBot الضارة على إختراق دفتر العناوين على الهاتف لإرسال الرسالة النصية لجهات جديدة، وهو السبب في إنتشار البرامج الضارة في نطاق واسع في الفترة الأخيرة.

المصدر

Exit mobile version