سامسونج تحول هاتفك إلى مستشعر منزلي ذكي

أطلقت شركة سامسونج برنامجًا تجريبيًا للمساعدة في جلب استخدامات جديدة لبعض هواتف جالاكسي القديمة، بحيث يجري تحويل الجهاز إلى مستشعر منزلي ذكي مع بعض الوظائف، مثل: اكتشاف صوت طفل يبكي أو تشغيل المصباح عندما يحل الظلام.

سامسونج تحول هاتفك إلى مستشعر منزلي ذكي

ويقتصر البرنامج على نماذج معينة تم إطلاقها في عام 2018 أو ما بعده، وهو محدود نوعًا ما، لكنه عرض يمكن الوصول إليه ويمكن أن يساعد المستخدمين في الاستفادة بشكل أكبر من أجهزتهم القديمة.

وأعلنت الشركة عن برنامج Galaxy Upcycling at Home في CES 2021 في وقت سابق من هذا العام، وأطلقت سامسونج البرنامج الآن في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وكوريا.

وعن طريق تنزيل تحديث البرنامج من خلال تطبيق SmartThings، يمكن للمستخدمين الوصول إلى وظيفتين أساسيتين.

وتتمثل الوظيفة الأولى في مستشعر صوت يكتشف صوت بكاء طفل أو نباح حيوان أليف أو مواءه أو طرق على الباب، وعندما يكتشف أحد هذه الأشياء، فإنه يرسل تنبيهًا إلى هاتفك مع تسجيل الصوت، ويمكن للمستخدم الاستماع إلى الصوت المسجل.

وتقول سامسونج: إن وضع مستشعر الصوت يميز بدقة الأصوات في البيئة المحيطة اليومية، ويمكن للمستخدمين اختيار حفظ تسجيلات صوتية معينة، ويتمثل الهدف من هذا الوضع في العمل كمراقب للأطفال أو كحل لرعاية الحيوانات الأليفة.

بينما تتمثل الوظيفة الثانية في مستشعر مستوى الضوء الذي يمكنه تشغيل ضوء متصل تلقائيًا عندما تنخفض مستويات السطوع في الغرفة عن عتبة معينة.

وتقول سامسونج: إن التحديث يتضمن تحسينًا للبطارية ضروريًا للحفاظ على تشغيل الهاتف وعمله كجهاز استشعار لفترات طويلة من الوقت، وذلك بالرغم من أن الشركة لم تحدد المدة التي يمكن تشغيلها بين الشحنات.

وتعتبر هواتف Galaxy S و Note و Z التي تم إطلاقها اعتبارًا من 2018 فصاعدًا مؤهلة، بشرط أن تعمل بنظام أندرويد 9 أو إصدار أحدث.

وتقول سامسونج: إنها تدعم المزيد من الأجهزة في المستقبل، وإن الهدف من البرنامج هو منح المستخدمين طريقة أخرى لإطالة عمر الأجهزة التي يمتلكونها، وبالتالي المساعدة في تقليل تأثير أجهزتها في البيئة.

المصدر : وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى