تقرير يؤكد تأجيل مايكروسوفت خططها لنظام Windows 10X هذا العام

أكدت أحدث التقارير على أن عملاق البرمجيات مايكروسوفت قامت بتأجيل خططها لإطلاق نظام Windows 10X هذا العام في الأجهزة المنافسة لإصدارات Chromebook.

إتجهت شركة مايكروسوفت في الفترة الأخيرة لتطوير نظام تشغيل Windows 10X الذي يأتي بحجم أخف من نظام التشغيل الرئيسي، إلا أن الشركة عادت لتأجيل خططها لإطلاق هذا النظام بهدف التركيز على تحسين نظام Windows 10.

تقرير يؤكد تأجيل مايكروسوفت خططها لنظام Windows 10X هذا العام

أوضح تقرير جاء من Petri مؤخراً أن شركة مايكروسوفت لن تبدأ شحن نظام Windows 10 X هذا العام، كما أشار إلى أن هذا النظام قد لا يتخذ الشكل النهائي في الوقت الحالي.

ولقد إستهدفت مايكروسوفت في البداية تطوير Windows 10 X ليكون الإصدار الأصغر والأكثر سلاسة مقارنة بالنظام الرئيسي، والذي ينطلق لدعم أجهزة تحاكي Surface Neo، إلا أن جائحة كورونا أدت إلى تغيير خطط عملاق البرمجيات من جديد، وتطوير Windows 10X للأجهزة المميزة بالشاشة الواحدة بهدف منافسة أجهزة Chrome OS.

من جانب أخر طور Windows 10X بواجهة مبسطة، مع قائمة بداية جديدة، وتحسينات في ميزة تعدد المهام، وأيضاً حاوية للتطبيقات بمعايير أعلى في الحماية والآمان، حيث إستهدفت مايكروسوفت تطوير النظام لمنافسة أجهزة Chromebook التي شكلت تهديد لمايكروسوفت في مجال العمل والتعليم.

وتشير التوقعات إلى أن السبب الرئيسي لتغيير مايكروسوفت لخططها هذا العام لنظام Windows 10X يعود لإرتفاع الطلب على أجهزة Windows التقليدية خلال العام الماضي، فعلى الرغم من النقص الذي تواجهه الشركات في الشرائح إلا أن سوق أجهزة الحاسب لم يتراجع خلال جائحة كورونا.

أيضاً أدى إرتفاع الطلب على أجهزة ويندوز إلى تحقيق مايكروسوفت إيرادات أعلى، كما إستطاعت الشركات المصنعة لأجهزة ويندوز أن تحقق نمو بنسبة 10% في الربع الأخير، كما إرتفع عدد أجهزة Windows 10 النشطة إلى 1.3 مليار جهاز، لذا ركزت مايكروسوفت من جديد على إضافة تحسينات على النظام الرئيسي.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى