يسرق خزنة من فيلا ويبيع ما فيها على تطبيق تواصل

سرق آسيوي خزنة بداخلها ساعة ثمينة ومجوهرات قيمتها 400 ألف درهم، من فيلا في دبي؛ بعد تسلق سورها والدخول إليها تحت جنح الليل، قبل أن يبيع بعض ما سرقه عبر تطبيق موقع تواصل، ب 60 ألف درهم، فدانته محكمة الجنايات في دبي وقضت بحبسه عاماً واحداً وتغريمه 360 ألف درهم، وإبعاده عن الدولة، بعد تنفيذ الحكم، وتسليم ما ضبط بحوزته من مسروقات إلى صاحب الفيلا.

تعود تفاصيل القضية إلى يوليو الماضي، حين اكتشف مزارع في فيلا بمنطقة «جميرا بارك» في دبي، كسر الباب الخارجي للفيلا، فأبلغ صاحبها بالواقعة. فتوجه إلى فيلا تمتلكها زوجته بعد اتصال المزارع، حيث وجد الباب الخارجي مكسوراً.

وتابع المُبلّغ بأنه دخل إلى الفيلا، فوجدها مبعثرة، ولم يعثر على خزنة حديدية بها ساعة ثمينة ذات علامة تجارية معروفة، ومجوهرات متنوعة تعود لزوجته الموجودة خارج الدولة، أثناء وقوع الجريمة، فأبلغ الشرطة.

وبحسب ملف القضية، فإن فريقاً من التحريات جمع الاستدلالات وفرّغ كاميرات المراقبة في المنطقة، فحدّد هوية المتهم وقبض عليه.

وأقر في التحقيقات بأنه سرق الفيلا بعد مراقبتها والتأكد من خلوها، فتسلق سورها وكسر بابها الخارجي وعثر على خزنة أموال، فنقلها بمركبة استأجرها من مكتب بدبي.

واعترف أنه تمكن من فتح الخزنة بمنزله، وعثر فيها على ساعة ثمينة ومجوهرات متنوعة، فعرض ما وجده داخل الخزنة على أحد مواقع التواصل، حيث أبدى شخص رغبته في شراء بعضها، فباعها بقيمة 60 ألف درهم، قبل أن تقبض عليه الشرطة، فدانته المحكمة وقضت بحكمها المتقدم.

زر الذهاب إلى الأعلى