أبوظبي : انطلاق أعمال الدورة الأولى من الكونغرس العالمي للإعلام 2022

انطلقت اليوم الثلاثاء بأبوظبي ، أشغال الدورة الأولى من “الكونغرس العالمي للإعلام” بمشاركة نخبة من رواد صناعة الإعلام والمتخصصين والمؤثرين العالميين بالإضافة إلى الأكاديميين والشباب وطلبة الجامعات، ووكالات أنباء عربية وأجنبية من ضمنها وكالة المغرب العربي للأنباء.

ويبحث الملتقى الذي تنظمه شركة أبوظبي الوطنية للمعارض (أدنيك) بشراكة مع وكالة أنباء الإمارات ( وام ) ،الشراكات وسبل التعاون لتعزيز آليات تطوير رسائل الإعلام الحضارية والإنسانية الهادفة إلى خدمة البشرية وتنمية المجتمعات عبر محتوى رصين وموثوق وذي مصداقية عالية.

ويتناول الملتقى ، الذي حضر افتتاحه عدد من القيادات الإعلامية ،ووزراء معنيين بالقطاع الإعلامي، عرب وأجانب، فضلا عن أعضاء من السلك الدبلوماسي المعتمد في الامارات، ضمنهم القائم بأعمال سفارة المغرب بأبوظبي، عبد الاله أودادس، قضايا الاتصال الرقمي والذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا المتقدمة والإبداع في القطاع الإعلامي، فضلا عن مجالات الصحافة والإذاعة والتلفزيون والإنترنت والإعلام الاجتماعي والمؤثرين العالميين .

وقال محمد جلال الريسي مدير عام وكالة أنباء الإمارات (وام) رئيس اللجنة العليا المنظمة للكونغرس العالمي للإعلام، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء على هامش الملتقى ،إن هذا الأخير يتوخى صياغة مقترحات جديدة تسهم في تطور قطاع الاعلام الذي شهد خلال السنوات الأخيرة العديد من التغيرات المتسارعة حيث لم تعد المفاهيم التقليدية للإعلام مجدية.

وأضاف أن الملتقى يركز في دورته الأولى على الحلول التكنولوجية المحفزة للتغيير من خلال سلسلة من الجلسات النقاشية حول مستقبل قطاع الإعلام ، مبرزا أن التكنولوجيا ستكون في صميم نقاشات الكونغرس العالمي للإعلام ، باعتبارها المحرك الرئيسي للتغيير في القطاع.

وشدد في هذا الاطار على ضرورة الاستثمار في إمكانات جيل الشباب ، والحرص على وضع استراتيجية شاملة لتشجيعهم على الانخراط في هذا المجال باعتبارهم يشكلون الشريحة الأكبر من سكان العالم.

إقرأ أيضاً  وكالة الأنباء الإماراتية : دبي تدخل عالم الميتافيرس الافتراضي

وكان الشيخ منصور بن زايد آل نهيان ، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة ، قد أكد في كلمة تليت بالنيابة عنه خلال الجلسة الافتتاحية للكونغرس، أن الامارات نجحت في التواصل مع العالم عبر منظومة إعلام وطني مؤثر يمتلك أدوات متطورة تعتمد على الإبداع والابتكار والتكنولوجيا المتقدمة في تقديم محتوى إعلامي موثوق ورصين “لنقل رسالة الدولة الحضارية والإنسانية وتجربتها التنموية إلى الشعوب والمجتمعات حول العالم وبمختلف اللغات”.

وأضاف أن الكونغرس العالمي للإعلام الذي يجمع القيادات الإعلامية والخبراء ورموز القطاع من مختلف دول العالم يعد تتويجا لجهود بلاده “التي أرست دعائم بيئة عمل إعلامية استثنائية تتسم بالمرونة والتنافسية العالية وترتكز على البنية الرقمية المتطورة لتمكين المؤسسات العالمية من أداء رسالتها الإعلامية”.

ويشكل الكونغرس العالمي للاعلام ، وفق المنظمين، منصة مثالية للشركات العالمية الراغبة في ولوج أسواق صناعة الإعلام في منطقتي الخليج والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، كما يتيح التعرف على واقع صناعة الإعلام في المنطقة والعالم و بلورة رؤية استشرافية لمستقبل هذه الصناعة التي باتت محفزا رئيسيا للتنمية المستدامة في المجتمعات.

ويعد المعرض المصاحب للكونغرس العالمي للاعلام ، الذي يضم عددا من الاجنحة الوطنية، فرصة لاستعراض الخدمات والمنتجات في مجال الإعلام ومختلف القطاعات الثقافية.

ويشكل المؤتمر المصاحب للكونغرس العالمي للاعلام الذي ينظم تحت شعار “صياغة مستقبل قطاع الإعلام” أرضية مواتية لمناقشة فرص التعاون والشراكات التي من شأنها دفع تطور قطاع الإعلام، وضمان استدامته على المدى البعيد.

ويركز المؤتمر على رسم ملامح مستقبل القطاع من خلال توحيد الجهود وتبادل الأفكار المبتكرة والحلول التقنية المتطورة، كما يسلط الضوء على دور الإعلام في الشرق الأوسط.

ومن المقرر ان تنعقد غدا الأربعاء بالتزامن مع الكونغرس العالمي للاعلام ،الجمعية العمومية لاتحاد وكالات الأنباء العربية في دورتها التاسعة والأربعين، بمشاركة وكالة المغرب العربي للأنباء.

زر الذهاب إلى الأعلى